9 محرم 1440 هـ   -  19 سبتمبر 2018 م
الرئيسة  >> الفتاوى >> معاملات مالية  >> الإجارة 

حكم الخلو بعد وفاة المستأجر وهل هو ميراث

 كان جدي -رحمة الله عليه- يزرع قطعة أرض بالإيجار، ثم توفي وزرعها والدي وعمي، ثم أخذها المالك الأصلي للأرض سنة 1990م وأعطاهما قطعة أرض مقابل تركهما لها، ثم توفي والدي في ذلك الحين وكانت عماتي متزوجات بعيدًا عن المنزل أثناء تسليم الأرض الإيجار للمالك الأصلي، علمًا بأن أبي وعمي كانا يزرعان الأرض مع جدي لفترة طويلة قبل موته بعشرين عامًا، فهل الخلو من الأرض الذي أخذاه حلال؟ وهل لعماتي نصيب فيه؟ كان جدي ووالدي مقيمين في منزل واحد، وكان أبي يعمل واشترى قطعة أرض مساحتها قيراطان، ودفع ثمنها وكتبها باسمه، فهل لعماتي حق في الأرض المشتراة بعد وفاة جدي ووالدي؟

الجواب : فضيلة الأستاذ الدكتور علي جمعة محمد

الخلو المأخوذ بالصورة الموصوفة بالسؤال جائزٌ شرعًا، والمقرر فقهًا أن العقود الإيجارية لا تورث وإنما تمتد بقوة القانون، وعليه: فالخلو المأخوذ نظير التنازل عن منفعة الأرض ليس ميراثًا، بل هو حقٌّ لوالدك وعمك اللَّذَين كانا يعملان مع أبيهما في الأرض قبل موته، وبالنسبة للأرض التي اشتراها الوالد وكتبها باسمه ومات وهي ملكٌ له فتعدّ تركةً عنه تقسم على ورثته الشرعيين من بعده كلٌّ حسب نصيبه الشرعي، فلا ميراث لأخواته؛ لحجبهن بأبناء الميت الأقرب منهن جهة. 

Feedback